بني هاني : ازدياد اللجوء السوري أثقل كاهل بلدية إربد

تم نشره في الأحد 1 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً

احمد التميمي

إربد - ناقشت جلسة حوارية عقدت أمس ببلدية إربد جمعت رئيس بلدية إربد الكبرى المهندس حسين بني هاني بعدد من أبناء المجتمع المحلي، أهم الاحتياجات التي ينشدها المواطنون من بلديتهم.
 وقال بني هاني خلال الجلسة ان بلدية اربد دأبت ومنذ سنوات على عقد مثل هذه الجلسات وإشراك ابناء المجتمع المحلي بها ايمانا بالبلدية بضرورة التشاركية على اعتبار ان المواطن هو شريك استراتيجي مع البلدية في رسم خططها لأنه يعيش في هذه المدينة ويكون على معرفة تامة بأهم متطلباتها.
وأضاف ان بلدية إربد الكبرى حصلت في العام الماضي على منحة بمقدار خمسة ملايين ونصف دولار تم صرفها في شراء آليات من كابسات وضاغطات وخاصة ان ازدياد اللجوء السوري إلى منطقة إربد أثقل كاهلها الأمر الذي زاد من حجم النفايات وتطلب شراء آليات لتخفيف من الآثار البيئية الناجمة عن هذه الزيادة السكانية.
وبين أنه تم صرف جزء من المنحة في بعض الامور الاخرى مثل مشاريع تصريف مياه الامطار وعمل صيانة لبعض الشوارع.
ولفت بني هاني أن موازنة بلدية إربد قد قفزت بشكل ملحوظ من 31 مليون دينار الى 41 مليون دينار، مؤكدا العمل الدؤب لموظفي البلدية والمجلس البلدي في تحصيل المستحقات المترتبة على المواطنين للبلدية وهذا من شأنه ان ينعكس ايجاباً على تطوير الخدمات للمواطنين.

ahmad.altamimi@alghaad.jo

التعليق