إربد: عطوة اعتراف لثلاثة أشهر على خلفية مقتل النائب السابق بني هاني

تم نشره في الاثنين 14 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

اربد – الغد - منحت عشيرة بني هاني عطوة اعتراف لثلاثة أشهر في المشاجرة التي وقعت الأسبوع الماضي بين أفراد من العشيرة ذاتها، ونتج عنها مقتل النائب السابق عبدالناصر بني هاني، وفق النائب قاسم بني هاني.
وتشهد منطقة البارحة حالة هدوء نسبي بعد منح العطوة لجاهه تمثل شيوخ ووجهاء منطقة البارحة برئاسة الدكتور نبيل الكوفحي، بعد أن شهدت خلال الأيام الماضية حرق لمحال تجارية وإطلاق أعيرة نارية.
وتتلخص تفاصيل عطوة الاعتراف وفق بني هاني، بإجلاء الطرف الآخر من المشاجرة وجميع أقارب القاتل، وأن يأخذ القانون مجراه بحق القاتل وجميع الإجراءات القانونية، وإسقاط وسحب جميع الدعاوى بحق الطرف الأول بخصوص ما جرى من أحداث حرق وتكسير لممتلكات الطرف الثاني وإسقاط الحق الشخصي.
وكان بني هاني توفي، وفق ما ذكر مصدر مسؤول في شرطة إربد، بعيارين ناريين في منطقتي الصدر والفخذ، بعد مشاجرة ليلية عنيفة في منطقة البارحة بمحافظة إربد شمالي المملكة، استخدمت فيها أسلحة نارية، وأسفرت عن 5 إصابات.

التعليق