1.275 مليار دولار مساعدات أميركية للأردن

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • مليار دولار حجم مساعدات اليابان للأردن -(ارشيفية)

سماح بيبرس

عمان- كشفت الموازنة التأشيرية للعام الحالي، للكونغرس الأميركي، عن تخصيص حوالي 1.275 مليار دولار كمساعدات للأردن خلال العام الحالي.
وأشارت الموازنة التأشيرية التي حصلت "الغد" على نسخة منها، إلى أنّ الولايات المتحدة ستخصص للسنة المالية الحالية 1.274.9 مليار دولار مساعدات للأردن، منها 812.3 مليون كمساعدات اقتصادية وحوالي 450 مليونا مساعدات عسكرية و3.7 ملايين للتعليم والتدريب العسكري الدولي و8.8 ملايين تحت بند NADR "منع الانتشار، ومكافحة الإرهاب، وإزالة الألغام، وبرامج ذات صلة".
وبينت الموازنة أنّ المساعدات الأساسية ستكون بحوالي مليار دولار والإضافية بحجم 274.9 مليون، مشيرة الى أنّ المليار يتضمن 635.8 مليون دعما اقتصاديا وتنمية، و350 مليونا مساعدات عسكرية، و10.4 ملايين تحت بند مكافحة الإرهاب وإزالة الألغام، و3.8 ملايين تحت بند التعليم والتدريب العسكري.
وقالت الموازنة "إن العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة والأردن هي محور السياسة الخارجية للولايات المتحدة في الشرق الأوسط، فيما ما يزال ضمان استقرار الأردن أولوية أمنية وطنية أميركية".
وأشارت الى أنّ الدعم المقدم سيسهم في دفع أجندة الإصلاح السياسي والاقتصادي، وفي التخفيف من آثار الأزمة الإقليمية، بما في ذلك التدفق المستمر للاجئين من سورية والعراق.
وأضافت الموازنة "أنّ التمويل سيؤدي إلى تحسين تقديم الحكومة الأردنية للخدمات الأساسية مثل المياه والصحة والتعليم في المجتمعات التي تستضيف أعدادا كبيرة من اللاجئين، وتمكن من فرص زيادة فرص العمل للأردنيين واللاجئين".
وأشارت الموازنة الى أنّ وزارة المياه والري، أكدت أن فجوة الطلب على المياه في الأردن ستزداد حدة في 2018، ولذلك ستواصل برامج التنمية دعم بناء البنية التحتية للمياه والصرف الصحي وتعزيز ممارسات الحفاظ على المياه.
وأكدت الموازنة أن المساعدة ستشمل تقديم الدعم المباشر لميزانية الحكومة لتوفير الخدمات الحيوية والحد من مستويات الدين العام.
وفي الشأن العسكري، قالت الموازنة التأشيرية "إنّ الطلب الأردني لاستمرار الدعم المقدم من قبل الولايات المتحدة استمر على اعتبار أنّها حليف إقليمي رئيسي في الحرب ضد داعش".
وتدعم المساعدات العسكرية جهود القوات المسلحة الأردنية لتحديث وتعزيز قدرتها على مواجهة التهديدات ومكافحة الإرهاب.
وستركز المساعدات العسكرية على "تحسين قدرة القوات المسلحة على توفير أمن الحدود وعلى تحسين قابليتها للتشغيل المتبادل مع الولايات المتحدة للمشاركة في عمليات التحالف، بما في ذلك العمليات الرامية إلى مواجهة داعش".
وستحسن هذه المساعدات قدرات القوات المسلحة من خلال التدريب وتوفير المعدات لدعم أمن الحدود ومكافحة الإرهاب لمعالجة عدم الاستقرار الناشئ عن الصراع في سورية وسوف يدعم بناء قدرات القوات المسلحة الأمن الإقليمي.
وخلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، التزمت الولايات المتحدة مع الأردن بتقديم مساعدات سنوية بحجم مليار دولار (اقتصادية وعسكرية) ضمن مذكرة تفاهم بدأت في 2015 وانتهت العام الحالي، فيما من المتوقع أن يتم التوصل الى اتفاق معها لتوقيع مذكرة تفاهم جديدة لمدة 5 سنوات تبدأ من العام الحالي.
وخلال السنوات الثلاث الماضية، قدمت الولايات المتحدة مساعدات إضافية بلغت العام 2015 حوالي 273 مليون دولار، وفي العام 2016 قدرت بـ250 مليون دولار.
وقدمت الولايات المتحدة، العام الحالي، مساعدات اقتصادية (غير عسكرية) بحجم 812 مليون دولار، وذلك بزيادة تبلغ حوالي 212 مليون دولار على القيمة التأشيرية للمساعدات الاقتصادية الواردة في مذكرة التفاهم.
فيما كان من المفترض أن يكون هناك مبلغ محدد لم يتم الإعلان عنه حتى الآن لتغطية تكاليف ضمانات قروض.
يشار هنا الى أنّ الولايات المتحدة التزمت مع الأردن لمدة 5 سنوات بين 2009 و2014 قدمت خلالها 660 مليون دولار سنويا، كما كانت قد قدمت للأردن ضمانات قروض وصلت الى حوالي 3.75 مليار دولار منها العام 2013 (أثناء رئاسة أوباما)؛ حيث تم تقديم 120 مليون دولار لضمان 1.250 مليار دولار، وفي العام 2014 قدمت 72 مليونا لضمان مليار واحد، وفي 2015 قدمت 221 مليونا لضمان 1.5 مليار دولار.

التعليق